التخطي إلى المحتوى

ميشيل عون يدعو نواب البرلمان الى عقد مشاورات لتكليف رئيس وزراء جديد خلفا عن الرئيس السابق سعد الحريري

بيروت ( الزاجل نيوز ) – اصدرت الرئاسة اللبنانية اليوم الاربعاء بيان رسمي وواضحت من خلال البيان ان الرئيس ميشيل عون دعا نواب البرلمان لعقد مشاورات رسمية يوم الاثنين القادم لتكليف رئيس وزراء جديد خلف عن السابق سعد الحريري.

حيث ذكر البيان ”رئاسة الجمهورية تحدّد يوم الاثنين المقبل موعدا للاستشارات النيابية الملزمة لتسمية الرئيس المكلف لتشكيل الحكومة“

ويتعين على عون تسمية المرشح الذي يحظى بالدعم الأكبر من نواب البرلمان البالغ عددهم 128.

ويجب أن يكون رئيس الوزراء مسلما سنيا وفقا لنظام المحاصصة اللبناني.

واستقال رئيس الوزراء سعد الحريري في 29 أكتوبر تشرين الأول في مواجهة احتجاجات ضد النخبة الحاكمة.

هذا وقد صرح عدد من الوزراء السابقين انه يجب على اي مرشح لرئاسة الحكومة الموافقة على الخوض في مشاورات حول الهيكل الحكومي واعضائها قبل تكليفة ويقبل بالخضوع لاختبار من قبل لجنة فاحصة غير مؤهلة ولا مخولة دستوريا إنما يساهم أيضا في خرق الدستور وفي إضعاف وضرب موقع رئيس مجلس الوزراء“.

وينظر إلى بيان رؤساء الوزراء السابقين فؤاد السنيورة وتمام سلام ونجيب ميقاتي على أنه ضربة للجهود الجارية لتشكيل حكومة جديدة بقيادة رجل الأعمال السني سمير الخطيب.

هذا وقد ذكر مصدر مطلع على ان منصب رئيس مجلس الوزراء اللبناني الجديد هو مسلم سني بموجب النظام الطائفي في البلاد.

وكانت تعليقات من ساسة لبنانيين يوم الثلاثاء تشير إلى أن ثمة تقدما في الاتفاق على حكومة جديدة بقيادة سمير الخطيب رغم عدم التوصل لاتفاق.